” والى ” : تنفيذ برامج توعوية عن أضرار تعاطى المخدرات فى 8500 مدرسة استفاد منها 1.5 مليون طالب خلال 2018/ 2019

متابعة أميرة شافعي

استعرض مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى برئاسة غادة والى وزيرة التضامن ورئيس مجلس إدارة الصندوق تقريرا عن اهم نتائج تنفيذ الخطة القومية لمكافحة تعاطى المخدرات خلال عام 2018/2019 ،حيث تم تنفيذ برامج توعوية عن أضرار تعاطى المخدرات فى 8500 مدرسة استهدفت توعية 1.5 مليون طالب بزيادة 50% عن العام السابق وتنفيذ عدد66 معسكر تدريبى للطلاب باستهداف 2500 متطوع جديد بجانب تنفيذ 600 مبادرة توعوية لتوعيه 16 الف مستفيد على مستوى الجمهورية وكذلك برامج توعوية للعمال بالمصانع تحت شعار ” خدعوك فقالو “واستفاد منها 7500 عامل و200 مبادرة توعوية للسائقين تحت شعار “توصل بالسلامة” فى 22 محافظة استفاد منها 20 ألف سائق ،بجانب تنفيذ 34 ورشة عمل بالمؤسسة العقابية و60 ليلة عرض مسرحي وقائى بالأماكن الأكثر عرضه للمشكلة مثل ” الاسمرات ، وغيط العنب والمحروسة ” والساحات الكبرى والميادين ،بجانب التنسيق مع وزارة الأوقاف لتوحيد خطبة الجمعة عن التوعية بأضرار المخدرات اضافة الى تنفيذ المرحلة الخامسة من الحملة الإعلامية ” انت أقوى من المخدرات ” بمشاركة الكابتن محمد صلاح نجم المنتخب الوطنى والتى حققت نسبة مشاهدة على مواقع التواصل الاجتماعى باكثر من 40 مليون مشاهد خلال شهرين .

جاء ذلك خلال رئاسة “والى ” اجتماع مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى وبحضور أعضاء مجلس الإدراة .

وصرحت ” والى ” انه تم إمداد الإدارة العامة للمرور بـ60 ألف كاشف لإجراء التحاليل لسائقي الطرق السريعة داخل بالمحافظات للتأكد من عدم تعاطيهم المخدرات ،وكذلك تكثيف الحملات للكشف على سائقي الحافلات المدرسية، حيث تم الكشف على 4 الآف سائق حافلات مدرسية ،وانخفضت نسبة التعاطى الى 3% بعدما كانت من 12% عام 2015 ، بجانب استمرار تكثيف حملات الكشف عن تعاطى المخدرات بين العاملين فى الجهاز الادارى للدولة لتشمل مختلف المحافظات خلال الايام المقبلة، تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية وتوصيات مجلس الوزراء

وفى اطار التأهيل والعلاج أوضحت ” والى ” أن عدد المترددين على المراكز العلاجية لطلب العلاج والمتابعة وصل الى 120 ألف مريض إدمان بجانب مواجهة الأمراض المصاحبة من خلال تحليل الفيروسات ” HIV . C. B ” لجميع مرضى الادمان المستفيدين من خدمات العلاج وإحالة الحالات الإيجابية للعلاج ،كما تم تنفيذ 27 فاعلية رياضية واجتماعية للمتعافين من الإدمان حفل إفطار جماعى ل 260 متعافى فى 3 مراكز علاجية ، وكذلك تم افتتاح مركز المنيا بسعة سريرية 126 أسره ويعد أول مركز فى الصعيد لتأهيل مرضى الإدمان ،بجانب انه سيتم افتتاح مركز لعلاج مرضى الإدمان فى محافظة مطروح بسعة 108 أسره فى شهر يوليو المقبل ،وكذلك افتتاح مركز فى الفيوم فى شهر أكتوبر ، وافتتاح مركز بسوهاج ومركز ببور فؤاد خلال العام الحالى ،كما يتم حاليا التحضير لتخريج الدفعة الثانية من دبلوم مكافحة وعلاج الادمان بالتعاون مع كلية الآداب جامعة القاهرة خلال يوليو 2019 اضافه الى تمويل مشروعات صغيرة للمتعافين بقيمة مليون و760 ألف جنيه حتى الآن بالتعاون مع بنك ناصر الاجتماعى .

ووجهت ” والى ” باستمرار العمل على زيادة عدد المتطوعين لدى الصندوق وحث الشباب على التطوع ورفع كفاءتهم من خلال إعداد برامج تدربية لهم ، واستثمار طاقتهم فى التوعية بأضرار تعاطى المخدرات بجانب تكثيف برامج التوعية بأضرار الادمان بما يتماشى مع المراحل العمرية المختلفة .

كما عرض عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن – مدير الصندوق خلال الاجتماع أبرز الأنشطة المستهدف تنفيذها خلال عام 2019/2020 ،منها إعلان نتائج المسح القومى عن ظاهرة تعاطى وإدمان المواد المخدرة والدى يقوم بإجراءه حاليا صندوق مكافحة الإدمان بالتعاون مع الأمانة العامة للصحة النفسية والمركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية لتوحيد البيانات الصادرة عن مختلف الجهات المعنية وتجنب الازدواجية وسيتم على ضوء المسح إعداد الخطة الوطنية لمكافحة الإدمان ” 2019-2022″ ،وكذلك تنفيذ برامج وقائية ورفع وعى الطلاب بخطورة تعاطى المخدرات لرفع وعى ٢ مليون طالب وطالبة بالمراحل التعليمية الابتدائي والاعدادى والثانوى بالمدارس والمعاهد الأزهرية وكذلك بالتعليم الفنى بجانب تنظيم 100معسكر صيفى لطلاب المدارس وكذلك تدشين أول مقر دائم لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى بجامعتى القاهرة وحلوان ” لتوعية الطلاب وتدشين دبلومة مهنيية معنية لحفض الطلب على المخدرات معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات بجامعتى ” الاسكندرية – المنصورة ” بالاضافة الى دبلوم مكافحة الإدمان بجامعة القاهرة وكذلك سيتم تنظيم 200 دورة تدريبة متقدمة لطلاب كليات الطب ومعاهد التمريض حول مشكلة الإدمان بجامعات ” الاسكندريةّ وقناة السويس بالإسماعيلية وأسيوط والقاهرة ” بالاضافة الى جامعة عين شمس.