سعفان والغضبان يسلمان 556 شهادة أمان للعمالة غير المنتظمة ببورسعيد

متابعة احمد الصغير

سلم وزير القوى العاملة محمد سعفان، واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد 556 شهادة أمان للعمالة غير المنتظمة المسجلة بمديرية القوى العاملة بالمحافظة، خلال الاحتفال بإطلاق البرنامج الأول من مبادرة “مصر أمانة بين ايديك ” التي تعقد بالقاعة الكبرى للمركز الثقافي بمدينة بورسعيد بمناسبة العيد القومي للمحافظة ، وذلك من خلال برنامجين متتاليين لمدة أسبوع كل برنامج يستمر لمدة 3 أيام، بحضور السيد السنجابي مدير المديرية.

وقال الوزير: إن الرئيس عبد الفتاح السيسى، أول من أطلق مبادرة رعاية العمالة غير المنتظمة بتوفير شهادة “أمان” لهذه الفئة فى فبراير 2018 ، مؤكدا أن الدولة لن تتخلى عن مسئولياتها تجاه أبنائها فى أى وقت من الأوقات وتوفير “حياة كريمة” للمواطن المصرى.

وقال: إن الوزارة رصدت 100 مليون جنيه لتوزيع شهادات “أمان” على العمالة غير المنتظمة بـ 27 محافظة، وذلك ضمن حملة “حماية” التي اطلقتها الوزارة خلال شهري مارس وإبريل في العام الماضي، وأسفرت عن تسجيل وحصر مليونين و300 ألف من العمالة غير المنتظمة، مضيفًا إلي أنه جاري وضع الآليات والسبل الواقعية لتوفير الرعاية والحماية صحيًا واجتماعيًا لهذه الفئة من العمال.

وأشار إلى أن ما تم إصداره من شهادات “أمان” حتى الآن وصل لنسبة 35% فقط من المبلغ المرصود، وتستكمل الوزارة حاليا من خلال مديرياتها توزيع باقى الشهادات للوصول للمبلغ المستهدف لتوفير “حياة كريمة”.

وأضاف أن الوزارة أولت اهتمامًا بهذه الفئة بقطاع العمالة غير المنتظمة، بإصدارها لائحة مالية جديدة ومتميزة؛ لتقديم المساعدات المالية والصحية والاجتماعية؛ للمساهمة في رعايتهم بتقديم منح مالية مناسبة في الأعياد والمناسبات الرسمية وصرف إعانات مالية أيضا تتلاءم والظروف الاقتصادية والاجتماعية لهؤلاء العمال في حالات الوفاة والعجز والزواج والمواليد والرعاية الصحية الكاملة.