العرض لمدة أسبوع فقط لتمثال مزدوج لكاتب يدعى نخت مين وزوجته

متابعه محمد فاضل وممدوح نصر
يعرض المتحف المصري بالتحرير ببهو مدخله الرئيسي بدأ من اليوم ولمدة أسبوع تمثال مزدوج لكاتب يدعى نخت مين وزوجته تى مغنية إيزيس، المصنوع من الحجر الجيرى. والذي كان يعرض في قاعة رقم 12 بالطابق الأرضي.يأتي هذا في إطار التقليد الذي تتبعه وزارة الآثار لتسليط الضوء علي قطعة أثرية من المتحف لمدة أسبوع.

وقالت صباح عبد الرازق مدير عام المتحف المصري، أن هذا التمثال يرجع إلى عصر الأسرة التاسعة عشر، ويعد من التماثيل النادرة والمميزة بالمتحف حيث يمثل زوجين جالسين أمام مائدة القرابين، ويوجد على الظهر كتابات بالهيروغليفية تمثل تقدمة قرابين المعبودين أوزيريس ورع حور آختى.
وقد تم العثور علي هذا التمثال فى مدينة أبيدوس أثناء حفائر مصلحة الآثار المصرية.