أصدقاء .. ولكن ؟؟


بقلم زغلول على

(ما أجمل الكون وبقربك الخلان والأصحاب .. كأنك طائر تحلق بين طيات السحاب)

إن الصداقة هى الكنز الثمين الذى نبحث عنه دوما – فقد صارت عمله نادرة – ومن يحظى بصديق حقيقى بأيامنا فهو من أصحاب الحظ الجيد ، فطالما سمعنا أن ” الصديق وقت الضيق ” و ” الصاحب ساحب ” والكثير من العبارات التى تؤكد على الدور الهام للأصدقاء بحياتنا .

وهنا السؤال يطرح نفسه :-

هل صارت الصداقة هى المرادف لكلمة ” مصلحة ” ؟؟

فكم من شخص كنت تحسبة صديقك الصدوق وتقدم من أجله الكثير وتؤثره على نفسك ، وبمجرد أن تنتهى مصلحته معك تجده شخصا اخر لا تعرفة !!

فى هذه اللحظة لا تلقى اللوم الا على نفسك لأنك أسأت الاختيار والتقدير .
ولكن هذه التجربة هى بمثابة درس تتعلمه لصقل خبراتك الحياتية حتى لا تخطئ من جديد فى تقييم الأشخاص .
تحية إلى كل صديق حقيقى يؤثر على نفسة من أجل أصدقاءه .